أشاهد the social dilemma…

بالأمس أكل وجهي بلهجتنا حين يتصل بك شخص مئات المرات ،أحد معارفي ،كان لدي إجتماع عمل وعلي تسليم برنامج هو خلاصة عشر سنوات من العمل أنا وستة شركاء ،أول نسخة نبيعها بالأمس ،لكنه إتصل مئات المرات …أكملت العمل متأخرا جدا ،دخلت كافيتيريا من أجل إستراحة بسيطة ،خادم المقهى أرجع لي المبلغ ناقصا ،قمت بعده مرتين ،كانت كلها قطعا نقدية من فئة دينار وخمسمائة مليم.

قلت له أخطأت أخي …hermano …أحد معارفي قال لي توقف عن قول أخي ،نحن نقولها بعفوية ،بلهجتنا وخي و وخييتي تصغير لأخي و أخيتي…اليوم تفرغت له ،بين موعدين ذهبت حيث يسكن الكورونا ربطت الكثير من الناس من الأربع وقيدتهم …حين وصلت مازال ربع ساعة على أذان العصر ،شاهدت بوابة تأخذ للبحر فقررت أن أسرق لحظات أشاهد فيها البحر فمنظره يسحب بعض الطاقة السلبية.

جاء العوض من الله بسرعة فكل الخسارة التي تكبدتها بسبب تلك العميلة عوضتها بسرعة .

إشتريت الشعار بستة دولارات فقط من رسام أنمي مغربي محترف.

هناك إمرأة تلعب مع أحفادها ،أخذ لهم طفل كرتهم فنادت عليه .

أول مرة أصور صورة بانورامية بالهاتف …أذن الأذان فذهبت للجامع ،الشكر لله على كل النعم …

قابلته ،قال بأنه حين هم بالخروج من المنزل دخلت أخته وقد تخاصمت مع زوجها فشربت ماء الكلور عوض الماء ،الجافال ،فأعطوها الحليب حتى لا تتسمم ،لم أركز مع حديثه فقط كنت قد وعدته بشيء ما فسلمته إياه ،شعر بأنني أتخلص منه نهائيا فقد كنت صامتا ،إعتذر من سيل المكالمات التي أمطرني بها أمس ،قلت له عادي جدا ،فقد كنت مشغولا جدا…ثم غادرت وتمشيت قليلا …مررنا على مجسم الطائرة التي أنجزها رئيس بلدية الكرم تخليدا للمهندس الطيار محمد الزواري …

بالأمس أخبرني أحد العملاء بأن مستوايا العقلي أدنى من مستواه ،أرجو أن لا تتكبر على الناس فمهما وصلت في هذه الحياة فستجد من هو اعلى منك شأنا ،إذا شعرت بأن الناس أدنى منك درجة و بدأت تتكبر على خلق الله تواضع قليلا ،نحن قضينا سنين مطاردين وفي السجون ومشردين لكننا مهندسون وعلماء فلو أتيحت لنا 1 بالمائة فقط مما يتاح للناس الآخرين لبلغنا مراحل من المجد لا يمكنك الوصول لها ،كما أن الواسطة و المحسوبية هي التي تجعلكم تسيطرون على الإدارة ،كذلك المعايير مختلة فأولاد الكلبة لم يسمحوا لنا بالتقدم خاصة القوادة من جيراننا ،لكن عند الله تلتقي الخصوم كما أنه لا يعجبك في الدهر سوى طوله …درسنا دكتور رياضيات إسمه بن سعد توفي .

علمنا التواضع .

من علماء تونس المغيبين من اعلام المجاري والبرامج التافهة في تونس
الأستاذ الجامعي النابغة استاذ الرياضيات
عاش في صمت ومات في صمت
الدكتور الهادي بن سعد أستاذ الرياضيات بكلية العلوم بتونس
و أحد الاسماء اللامعة …و أحد القلة العمالقة … الفلتات في الرياضيات اسم آخر يضيعه قومه….ربما عيبه في أنه آمن بهاته الارض…رفض كل الاغرائات التي أتته من الغرب و كبرى الجامعات و مراكز البحث…و صمد في وجه كل المحن ….تخرج على يديه آلاف الطلبة والمهندسين.
المعروف أيضا بطرافته اللامحدودة.. تلقائيته….حسن .تواصله مع طلبته وكان يقدر كثيرا و يجل كثيرا القادمين من بعيد من الاعماق من الارياف ومن الجهات المهمشة الفقيرة …ابناء الفلاحين…الكادحين .
عاش ابن الشعب ..و قدم جليل الخدمات لجامعة الشعب…و مات ابن الشعب … رحل في صمت و…بلا صخب
رغم وفاته منذ مدة لكن ذكراه لاتنسي عند كل من عرفه
الله يرحمه ويسكنه فراديس جناته.

علما أن نتواضع كما أن ذلك طبعنا فلا نستطيع تغييره…

من تواضع لله رفعه ،كما أن العلم يزيدك تواضعا …مررت على باعة الورد فنادوني ،هذه المرة إشتريت زهرة زنبق أبيض لي .

فاصلت في السعر فلا أحد يشتري الورد ،قمت بوضعها في محفظتي ،قلت للبائع بأن يقصر فيها سأقوم بوضعها بين الكتب.

في الليل قابلت شابا يبحث عن عمل خريج ملتيميديا ،تعشينا لبلابي هو أكلة شعبية مكونة من الحمص المطبوخ و الهريسة وهي معجون الفلفل الأحمر و الهرڨمة هي ركب البقر المطبوخة …

الليلة ليلة رأس السنة للأسف هناك رجل وقف بجانب الدجاج المشوي وكان يحدث بنته ويعدها بأنه سيجلب لها دجاجة محمرة وترجى صاحب المطعم بأن يبيعه بالدين دجاجة من أجل الإحتفال برأس السنة .لم يعطه الرجل ولم نتدخل فهذه ليست من عاداتنا ،كما أن الناس يقاطعون هذه العادة هنا لأنها عادة دخيلة .

صورت فيديو لكن غير واضح ،أعجبتني حجة صاحب المطعم فقد قال له لو قلت لي ليس لدي ما آكل أعطيك المطعم كله لكن لكي تحتفل لا أستطيع أن أعطيك بالدين …

hasta mañana.

كلمت أبي ،فقد إستولى أخي الصغير على هاتف أمي لذلك لم أعد أستطيع التحصل عليها ،قلت له سأشتري لها هاتفا آخر…

تقصد هذا .

سأرسل هاتفي لأخي الصغير فقد اوصاني أحدهم على هاتف وحين فتحته غضب فقال لن آخذه و هاتف آخر إشتريته تعويضا سأرسله لأمي ،على الأقل أربح دعوة خير من أمي وليس هذه الكمية من الجحود والخسائر…

تلقيت رسالة من أحد العملاء بأن الموقع اعجبه لكن الصور غير حقيقية .

يمكن إستعمالها مبدئيا ثم عندما تكبر الشركة يستعملون صور الفريق الحقيقية أو يستأجرون فضاء عمل مشترك ليوم ويأخذون مجموعة صور ،هو الموقع ليس بالضرورة أن يكون حقيقيا مائة بالمائة…

Liked it? Take a second to support riadhfe on Patreon!