إسأل أكثر…

وقت القراءة 2 دقائق

بالأمس أغلق الإمام الباب الداخلي للجامع و أجبرنا على الصلاة في صحن المسجد .

خرجنا كلنا ركبنا ممرغة في التراب …هناك جامع آخر فيه تكييف وواسع جدا ،لكن أهل الجامع يصلون خارجا…اليوم بعد صلاة العشاء ذهبت للإمام وقلت له بأنه إذا كان الجامع فارغا من الداخل و المصلين يصلون خارجا سمعت مرة من الشيخ فلان بأن الصلاة تعتبر فردية …قال أعرف لكن الطقس حار جدا و الوضع وباء ،قلت له أنت أعلم الناس لأنني أتي لهذا الجامع من بعيد من أجل شساعته و لأنه بارد …فكر قليلا ثم قال سأسأل …أعرف أنني نقلت له حيرتي …في الركعة الأولى صلى بأية يا أيها الناس إتقوا ربكم …

بدأت أحتك برواد الأعمال في تونس …

قمت بنشر مساهمة حول حجز التسمية ،الشاب الذي أجابنا لديه شركة تدريب ،لذلك قال بأنني مخطأ ،أنا أتحدث عن تجربة و لدي البراهين.

نحن ننطلق من العدم لذلك كل خطوة بطيئة و مكلفة جدا …كل شخص عرقلنا تسبب لنا بستة أو سبعة أشهر من التأخير …

هناك مثل يقول قطع الأرزاق من قطع الأعناق …في مجال ريادة الأعمال في تونس هناك محسوبية و إقصاء …أصبحت لدي شلة من القطط و إلتحق بنا كلب …

حين كنت أسكن في مسكن المزرعة كانت تتجمع كل الكلاب السائبة أمام المنزل في الليل فقد كان هناك كدس من فضلات العجول لذلك تسخن في ليل الشتاء فتأتي الكلاب لتنام فوقها وكانت تؤمن لنا حراسة ممتازة فكل من يقترب في الليل تهاجمه …