تفريغ المخ من المشاغل الزائدة…

وقت القراءة 2 دقائق

اليوم جمعة ،إستعدت نسق حياتي السابق ،فعادة أرتاح يوم الجمعة ولا أعمل …ذهبت لمنطقة بن عروس .

أعجبتني كلمة story board ,المكان فارغ ،تعجبني الأماكن الخالية ،الشواطئ الفارغة …الخدمة سيئة توقفت عن العراك مع خدم المقاهي …

حين خرجت تجولت في الجزء الخلفي للمكان هناك شاب يقوم بتجهيز مكانه لكي يبيت في العراء .

قام بتحضير ركن و جلب أغطية ،طالبة مدرسة جالسة تراقب.

فكرت قليلا في الشاب المتشرد ثم عدلت على الذهاب للسؤاله …تجولت في سوق ليبيا …

ثم دخلت مطعما طلبت صحن كفتاجي بسيط .

كنت جائعا جدا ،إستسغت مذاق الهريسة الحارة ،كانت لذيذة،كلمت أمي ،تحدثت معها عما يشغل بالي …في طريق العودة إعترضني رجل و إبنه يحملان معدات تصوير فقد كان يصور خطبة الجمعة من الجامع الكبير ،أراد السائق أن يسلك بنا طريقا مختصرا فأخبرته بأنني سأنزل في مكان على مساره القديم …في الطريق كانت هناك فتاة ترعى الأبقار ،أكثر من عشرين بقرة ،قامت بطرح كرتونة و لديها كراس صغير تحاول أن تكتب شيئا ما…كانت جمعة حقيقية …