ما رضاء الله إلا برضاء الوالدين…

كنت مارا أمام مركز تقويم أعضاء ناداني شيخ و طلب مني أن أساعده في صعود الدرج ،أخبرني بأنه جاء من أجل عمل ماساج لكنه حين دخل آلمه صراخ بعض المرضى فقرر العودة مرة أخرى…كل درج يتوقف ،قال أحسن وصية في هذه الحياة ،ما رضاء الله إلا برضاء الوالدين

دفعت الإيجار لصاحب المكاتب و ذهبت للبحث عن مكتب للمتدربة الجديدة .أعجبني هذا…

أخبرت المصممة أن المرأة التي أنجزنا لها الشعار آخر مرة حولت المبلغ لحسابي و سأحوله لحسابها حين يصل ،قالت ظننت أنها هربت مثل الأغلبية ،قلت لها لا لا هي ثقة لكن تأخرت لضروف لا أعلمها …لن نغادر المكان حتى نجد مكانا آخر ،سألت المحامي فقال قانونيا لا يحق للمالك المطالبة الآن بالمقر ،عليه أن يرسل تنبيها عن طريق عدل منفذ ثم يرفع قضية في المحكمة و ستربحها ،كما سنقوم بطلب التأجيل عدة مرات ،لكن واصل دفع الإجار و لا تنتقل حتى تؤمن مكانا كما تريد …أريد أن ننتقل لشمال العاصمة…وسط العاصمة يشبه تماما مدينة بيروت …نحن في جنوب العاصمة ،هنا محافظين أكثر من الضاحية الشمالية فحي الدعارة في الشمال يسكنه الليبيين أغلبهم من أتباع معمر الڨذافي ،هناك نزل مازال يرفع علم ليبيا القديم الأخضر ،لكن تلك الأماكن هادىة و راقية و فسادها كامن …أحد أصدقائنا إقترح علينا الهجرة لتركيا هو الآن في إسطمبول …كل شيء وارد الآن …إشتريت شوكولا ،دائما محفظتي فيها الشوكولا …

شاهدت سريرا أعجبني ،قبل سنتين أو ثلاث هناك مدير سجن تونسي تم سجنه بسبب ظلوعه في قضايا فساد ،فهناك مقاول عملاق مسجون الآن ،سمح له بالتوقيع على تحويلات بنكية مقابل إعطائه شقة ،في النهاية أخطأ و سجن ،بما أنه زميل للمدير الآخر فقد أدخل له سرير و تلفاز فإحتج الأعوان و تم عزل المدير الآخر…

هناك لازمة أغنية مهرجانات مصرية تتردد في أذني ،لأوكا و أورتيڨا

لما عم الحج يعدي…كلو يوقف لعب يهدي…و السبع بلطات…اللمة بالحارات…سبب نجاحهم هو شحتة كاريكا …

صدق تعجبني مصر بشكل غير عادي و خاصة الإسكندرية…

Liked it? Take a second to support riadhfe on Patreon!