Java أم windev …رحلة لحمام الأنف و التخلص من كل الحواسيب

وقت القراءة 7 دقائق

قمت بإرجاع المعالج القديم وشغلت الحاسوب …

تركته على جنب فسأعود للحاسوب القديم …التنقل بين عدد كبير من لغات البرمجة مهلكة للدماغ ويضيع العديد من الموارد ،الجافا أسهل في التعلم و أكثر ثباتا …قبل أيام أخبرني مبرمج بأن نعمل بال windev فهو أسرع في الإنتاجية لكنه قال بأنه أنجز منظومة كاملة لمحطة بنزين في يومين ،لم أكذبه لكن ذلك شبه مستحيل ،هناك منطق فعلى الأقل أربع مهندسين يلزمهم مدة طويلة …ال windev تحبذه الشركات الفرنسية لأنه أسرع في الإنتاج …

في مرحلة معينة علينا البحث عن بناء منظومات مستقرة …الرجل عنده ما نبحث عنه لكنه شخص ،سألته مرتين عن البرامج التي يملكها فقال لي ألم تعلم أن زوجتي مريضة …لو كان شركة قائمة الذات لما توقف العمل تبعا لضروفه …أردت أن أشرح له ذلك لكن عدلت عن الأمر …اليوم أحد ،أريد صنع نوع من العادة بالخروج كل أحد لمدينة أو مكان ما ،لتكسير النسق…لن أبتعد كثيرا هناك جبل بوڨرنين قريب قررت أن أصعده…حين وصلت سألت شابا يعمل في مقهى فقال لي الطريق خطر إذا كنت وحدك فهناك مجموعات يشربون الخمر في الزوايا وقد ينفردون بك فالأنسب أن تأتي مع مرافقين…

فقلت له إذا سأذهب للبحر فذلك أنسب …تمشيت قليلا ،بقيت أسبوع لآخذ القرار ،جيد جدا ،مهنة الهندسة مبنية على التفكير ،لكن تجربتي الشخصية سيئة جدا فقد إستنفذت طاقتي في التفكير للآخرين و لم يكن هناك عائد مادي كبير ،أصبحت أتشاؤم من ممن أعرفهم سابقا ،هي قاعدة الرأسمالية أن تستغل الآخرين لكن ليس منطقيا فمن يعمل معك يجب أن يزدهر كما أن الناصحين هنا قليلون …قد يكون ذلك هو ثمن التجربة…كنت أضع إعلانا لبيع شقة فإتصل بي أحد زملاء الدراسة السابقين هو في فرنسا قال كنت قد شاهدت إعلانك منذ أيام و مسحته فهل بعتها …لم أبعها لكن مسحت الإعلان لعدم رغبتي في ذلك ثم إشتريت خطا آخر ووضعت الإعلان من جديد و رفعت السعر 10 آلاف دينار ،سوف يأتي مشتريه أكيد فهناك الآلاف يريدون الإنتقال للعاصمة

….لم يسألني على حالي فقد دخل مباشرة في صلب الموضوع …عاملته بجفاف في المقابل …هو خبير في الجافا يمكن أن يساعدنا و يختصر علينا وقتا طويلا و موارد كثيرة لكنه على الأرجح لن يساعد و سأل فقط من أجل الفضول …سألني عن صديق مشترك فقلت له لا أعرف ثم أغلقت الهاتف …لم يعد لدي طول البال للتعامل مع معارف الماضي …كل مرة يخرج لك أحدهم …من اللباقة أن لا تتصل بأصدقائك القدامى إذا مرت فترة طويلة بدون أن تلتقوا…قررت أن أبيع الحواسيب لشاب تعاملت معه سابقا بسعر رمزي هو بشوش و ضحوك ،لديه محل لبيع الحواسيب المستعملة…

لا يجب أن يبقى شيء…فكلها تشتت التركيز…

ما يحدث في فيغاس يبقى في فيغاس…

حين أمشي كأن فوق رأسي شعارا أو لوحة إعلانية تقول إذا كنت ضائعا إسأله …وقفت بجانبي سيارة و سألوني أين يوجد ملعب حمام الإنف قلت لهم لست من هنا لكن إسألوا أولائك الشباب …في الفيسبوك سألني شاب عن إضافة خاصية عدم أخذ لقطة شاشة من التطبيق الذي يعمل عليه …الإجابة مكلفة ذهنيا كما أنها مكلفة ماديا فإذا سألت المهندسة التي تعمل في تطبيقات الأندرويد ستأخذ مبلغا مقابل الإجابة ،آخر مرة أخذت تقريبا 400 دولار من أجل عمل بسيط طلبه مني أحد الأصدقاء و أنا مستنفذ…هذه إجابتي عن سؤاله:

وعليكم السلام
أبرمج فقط بالجافا وعادة أكلف مهندسين يعملون معي لإنجاز العمل.
هي ممكنة برمجيا ،سيتطلب مني الكثير من الوقت و حتى إذا سألت الشباب الذين يعملون معي الأمر مكلف جدا هنا.
إسأل في stackover follow
ليست صعبة إذا كنت تبرمج بنفسك
أعتذر لأنني مستنفذ ذهنيا و إذا سألت لك سيكلفني ذلك مبلغا كبيرا هنا

نزلت لوسط البلد لأوصلهم له ،إتفقنا أن نلتقي في برشلونة حيث محطة القطار …

وجدته ينتظر زبونين إفريقيين حين إلتقينا أخبراني بأنهما يدرسان طب في كلية خاصة ،أول مرة أعلم بأن هناك كلية طب خاصة في تونس ،من جمهورية الكونغو …

بقيت أتحدث مع أحدهما ،قام بوضع السعوط تحت شفتيه،هنا نقول لها نفة هي تبغ مسحوق.

بعدها خرجنا من المكان …تمشينا قليلا ،قلت له بأنني أتفائل بالتعامل معه ثم ودعته و عدت للمكتب …في حمام الأنف تمشيت على الشاطئ هناك إمرأة تملأ كيسا من الأصداف …

و جماعة من الطلبة يحيون عيد ميلاد صديقتهم يغنونHappy birthday to you…ورجل يتجول بدراجة على الشاطئ…

و نورس ميت .

و قوارب راسية …

تفكرت قصة قارب بعيد من الشرق لهاروكي موراكامي.

هي دعوة للتعايش وقبول الآخر وهضمه ببطء وقبوله …فاليابان تارخها دموي مع شعوب شرق آسياو تاريخ احتلالها لأجزاء من الصين يعود لقبل ذلك بنحو خمسة عقود أو أكثر. إذا فبطل القصة بالرغم من أنه لن يبحر إلى الصين أبدا إلا أنه يستعرض في ذاكرته علاقته بصينيين عاشوا في اليابان و تعامل معهم بنفسه و نظرته لهم و نظرتهم له. نراه في امتحان الشهادة الإبتدائية و هو يدخل المدرسة الصينية التي أدى فيها الإمتحان و يفاجئه أنها تشبه مدرسته بل أكثر نظافة و تنظيما لا كما كان يتصور

وحيوان بحري ميت .

و نحلات ترعى وسط أجمة صغيرة

 

 

هناك رجل ربط تيس و ماعز دمشقي على الشاطئ …رميت قهوتي و قارورة الماء على الشاطئ مثل الجميع ثم تداركت فأعدت أخذهما …

تذكرت إحدى الأعمال التي إشتغلتها في مدينة الشابة على الكورنيش كان مطلوبا منا أنا و جمعة vendredi أن ننظف الشاطئ المقابل للإقامات قبل شروق الشمس كنا نجد الكثير من النقود و الذهب و الكؤوس و الملاعق …ثم ذات يوم سب الرجل جمعة فتخاصمنا و إنقطعنا عن العمل ،كان عملا مريحا فقد كنا ننهي باكرا ثم نسبح طيلة الصباح و نعود باكرا …تفكرت أغنية شابية و فرقة أولاد ڨبودية من الشابة لديهم مهرجان سيدي عبد الله.الأغنية تقول اللي هز رڨية البابور…

الأغنية مبنية على قصة حب لأبن عم أحب إبنة عمته ثم زوجوها وسافرت …

حاويات القمامة في شكل مزهريات و هناك نصب في شكل كمنجة أول مرة أرى منحوتة فيها ذوق وجمالية …

هناك نصب لتكريم رجال التعليم.

في طريق العودة هناك فتاة تسأل كيف تؤسس جمعية .هذه إجابتي.

تعمل إجتماع يلزم على الأقل 3 رئيس و مقرر و أمين مال و تكتبو الأهداف و الغرض من تأسيس الجمعية و تحطو القانون الأساسي .
إسم الجمعية بالعربية و الفرنسية
و عنوانها و تعرفو القانون الأساسي في البلدية .
بعد تمشو لعدل إشهاد تعطوه 120 دينار يثبت في الأوراق و يطبعلكم فيهم ،يخلي نسخة عندو.
بعد تبعثو الأوراق لرئاسة الحكومة بالبريد مضمون الوصول و إلا تحطوهم في مكتب الظبط في رئاسة الحكومة و تستنوا شهر إذا ما رجعولكمش تمشوا تعلنو عليها في الرائد الرسمي إذا رجعولكم بالرفض و السبب تصلحو الأخطاء و إلا تكملو الأوراق الناقصة …بعد تمشو تسجلوها في القباضة خاطر الجمعية عندها معرف جبائي …

نحن رفضت رئاسة الحكومة جمعيتنا بسبب أخطاء إرتكبها العدل منفذ أو إشهاد ،أخذ ال 120 دينار ولم يفعل شيئا ،كنت قد دفعتها من جيبي ،أنا الرئيس و أحد أصدقائي أمين المال و صديقه مقرر كان قد خاض إعتصام لمدة سنة كاملة أمام المعتمدية مرة أخذو أمه للمستشفى ولم يغادر المكان…سأعيد لاحقا التجربة فصديقي لم يدفعا شيئا و لم يجتهدا في إصلاح ما طلبت رئاسة الحكومة إصلاحه..

يمكننا أن نصلح الأخطاء لكن طار الكيف …عدت للمكتب ،شحنت الهاتف من جديد ،أذن العصر ،أمام الجامع وجدت ورقة مرمية فيها نص لميخائيل نعيمة عن قيمة العمل …

مادة دراسة النص يقول يا نعمة العمل الخلاق يا أكبر نعمة .ألا أعذري العامل منهم وغير العامل الكسول و غير الكسول .و أعذري حتى الذين يترفعون عن العمل …أحب العمل لكن الدفع القليل و عدم الدفع هنا نسميها

قلبة

تجعلك تكره العمل ،أصبحت المعاملات صعبة جدا …راسلني شاب يسأل إن كنت أعمل في مجال التسويق رفضت مباشرة من المفروض أن أسأله لكن حدسي يخبرني أنه لن يدفع لذلك أفضل إنتقاء من أتعامل معهم …بعد بدأ المعاملة سيتفنن في تعذيبي…

ثم راسلني طالب باكالوريا يريد أن يمسك الصفحة .

تعلمت أن أخصص ميزانية لأي عمل ،سأفكر في الأمر في النهاية قال أشكرك على الوقت الذي ضيعته معي …قلت له لا نقول ضيعته…

مررت على محل إصلاح الأحذية و سألته هل أنهى النعل الجديد قال بأنه يفكر بأن يخيطه غدا ،قلت له ماشي…دفعت له 17 دينارا مسبقا قلت له كم سأضيف قال سأرى غدا إما مجانا أو ستة دنانير …تحدثنا قليلا قال بأنه يعرف مدير بنك يسكر في منزل سائقه و لا يأمن إلا السائق لو يريد أن يحصل على قرض كبير سيحصل قلت له كم بقي من العمر حتى تحرم …أخبرني بأن هناك رجل يعرفه سيفتح مصنع تكسير اللوز في بلدي ،لديه 3 مليارات ،قال لو أريد أن أرجع علاقاتي لعدت للخمارات …قلت له هل تظن أن ذلك هو الحل،قال ذلك هو السبيل الوحيد للثراء الفاحش في تونس …صحيح نوعا ما فشركة الجعة هي الأقوى في تونس ،نادرا ما ترى رجلا لا يشرب الخمر…حتى النساء …قلت له لكن عاقبة الخمر سيئة فهو حرام و يتسبب بعدة أمراض …إشتريت أربعة أكياس كبيرة ،سأنظف المكتب هناك عدة حواسيب مكسورة سأرميها لن أترك سوى أشياء بسيطة …

قمت بإلقاء سماعات بلوتوث و mp3 و أقراص صلبة و حواسيب أخذهم رجل ينبش في حاويات القمامة على الأرجح سيبيعها بالكيلوغرام…

في حمام الأنف هناك حمام مياه معدنية يبدو مفيدا …السنة الفارطة زرت قربص و ليست قبرص فيها حمامات مياه طبيعية رائعة…