أكمل ما بدأته…

وقت القراءة 3 دقائق

قبل أيام شاهدت فيلم ligionaire لجون كلود ڨاندام .يتحدث عن الصراع ضد قوات عبد الكريم الخطابي ،نهاية الفيلم بعد أن هزمهم القائد العظيم عبد الكريم الخطابي ،ترك جنديا واحدا يرحل وهو ڤان دام…

فرنسا تعتمد على عدد من المرتزقة وهي من يدير الأحداث الآن في تونس ،في النهاية سينكشف كل شيء وتخرج نهائيا من بلدنا …

نوعية هذا الصراع تتطلب حرب أدمغة …اليوم غيروا قارورة المياه المعدنية بمذاق النعناع لذلك شربتها سريعا ولا أريد طلب قارورة أخرى كما جلبوا لي كأسا آخر للقهوة،كنت أجلب معي كأسي العملاق ،اليوم وجدته مشقوقا فقد سقط …الحقيقة أحب الاشياء العملاقة …لم أخبركم بأنني دبرت بذور قرع عملاق ،طبعا هناك مسابقات و مجتمع كامل للقرع العملاق و مزارع متخصصة …قبل يومين إحدى الفتيات إفتتحت مشروعا صغيرا لصنع الطعام في المنزل وبيعه للناس عن طريق خدمة التوصيل ،إبتدأت بطبق الأعراس …الطبق مكون من الطاجين و السلطة المشوية و السلطة الخضراء و الكسكس و لحمة .هذا هو الطبق المقدم في الاعراس .في حفلة الزفاف يقدمون هي متخصصة في صنع العصائر و الحلويات …نحن نشتري منها دائما عصير الفراولة الطبيعي…في الليل إفتتحنا نقاشا حول صنع الخبز في أحد المنتديات ،فهناك وصفة لخبز الشعير لذلك جلبت دقيق الشعير .خرجت بعدد من الوصفات لخبز كامل …ثم تحدثنا عن خبز الذرة في مدينة رأس الجبل ،سبق وزرتها .تقريبا زرت أغلب البلاد …قبل أيام قرأت رواية صينية إسمها ورقة في الرياح القارسة…الرواية تتحدث فيها إمرأة صينية هربت للكندا عن حياتها في الصين بداية من الثورة الثقافية ثم بعد ذلك أرسلو من كل عائلة فردا لكي يعمل في الريف وهي بنت مدينة شانغهاي ،ارسلوها لمزرعة سجن في منطقة نائية ،معانات حقيقية،ثم إنتسبت للجامعة في إطار برنامج فلاحون جنود عمال حيث درست اللغة الإنجليزية لكي تعمل لاحقا مترجمة في حكومة شانغهاي رغم انه عرضت عليها مهنة في المخابرات الصينية و هنا أحييها فهي صاحبة مبدأ ولم ترد أن تعمل في جهاز يراقب الناس ،بعدها تعرفت على أستاذ كندي أحبا بعضهما رغم أنها متزوجة…هي إختارت الهروب من الصين عن طريق منحة دراسة …حين عادت لترى إبنتها فيما بعد وجدت أن زوجها السابق قد غير كل شيء ،طبعا سلوكه طبيعي فقد هجرته…الرواية حقيقية وحزينة نوعا ما…