تقدير الذات المرتفع عند شاب مجرم…كيف ترفع من تقديرك لذاتك؟ego

وقت القراءة < 1 دقيقة

بالأمس شاهدت موقفا رسخ بذهني،فهناك سيارة مر صاحبها بجانب شاب و قام بحركة إحتقار تجاهه ،قام بتبعه بالدراجة و أجبره على التوقف ثم سحبه من السيارة وضربه وقال له إذا أردت استطيع أن أفعل بك أكثر من هذا…أنا أعجبني تقدير الشاب لذاته المرتفع فأنا في الأسبوع الفارط قامت موظفة بنك بإختقاري ،شخصيا فكرت في خنقها وسحبها من مكانها لكن لا أحب العنف ،لكن عدت بعد دقائق للبنك فسارعت لمنادات زميلها قلت له نزل لي مبلغا في حسابي ثم خرجت ،لدينا مثل يقول:

فجعان الذيب ولا ڨتلانو

إخافة الذئب خير من قتله .

تبدو من الموظفين الذين دخلوا دخلوا بعد الثورة ،هم إستفادوا من طردنا للنظام السابق ونحن متنا ،الثورة يجني ثمارها الجبناء،عدت من جديد لأخيفها فقد كنت متفرغا لها …هل تذكرين فقرك و سعيك للحصول على وظيفة تبا لك…ثم عدت مرة أخرى وقلت لها سأتفرغ لك…حفظت وجهك…

الشاب مر للعنف لانه ليس لديه ما يخسر كما تعود على السجن فلا يهمه حتى إن قتل السائق …أهم شيء هو تقديرك لذاتك و رفعك لل ego الخاص بك فشخصيتك مركزية بالنسبة لك وكل الناس لا تربطك بهم سوى مجموعة من العلاقات من لا يحترمك لا تحترمه و الموظف مجرد خادم عندك كمواطن فأنت الأولوية لذلك هو من يجب أن يلاطفك ،في الطريق الاولوية للمترجل فإذا كان الآخر في سيارته الاولوية لك انت ،كذلك لا تسمح بمن ينتقص منك حتى ولو كان أقرب الناس إليك ،فأحيانا الاب و الام أو الزوج و الزوجة أو المدير يهينك أو ينتقص منك فكل مرة ينقص تقديرك و إحترامك لذاتك ،كذلك لا تتعلق بالأشخاص فذلك يضعفك ،خاصة أصحاب الأهواء و النرجسيين فهم خطر عليك …