كثرة العطاء وقت الطلب…

وقت القراءة 3 دقائق

قبل أيام قمت بنشر رابط لكيفية الهجرة لكندا ،هو رابط لموقع مضمون و أعرف الكثير ممن هاجروا عن طريقه …أنا تعجبني أمريكا فنمط العيش فيها صعب و يتطلب قوة ذهنية و جسدية …

بعدها كنت أخصص كل يوم نصف ساعة أو ساعة لأساعد من يريد التقديم فرغم وضوح المعلومة وبساطتها الجميع يقول نحن كسالى أو نفقد الرغبة بسبب الشعور بصعوبة الإجراءات …بالأمس كنت أتحدث مع فتاة أخبرتني بأنها حين شاهدت الرابط الذي وضعته هي كانت تنشط بشدة مع عدة جمعيات و منظمات وصلت لدرجة أن تذهب بعد العمل لتتطوع ثم حدث لها إنهيار بسبب الظغط و أصيبت بإكتئاب أجبرها على الراحة لمدة أربع سنوات ،فقط هي متحمسة وتريد أن تسترجع أيامها …أخبرتها بأن تتعامل بطريقة نفعية مع تلك المنظمات فإذا لم يكن هناك عائد مادي أو سفر مجاني لا تعطي كثيرا حتى لا يتم إستنزافك وهو خطأ يقع فيه الكثير ممن يتطوعون بهدف التطوع وكسب الأجر ،فالمنظمات العالمية تكون لديها ميزانيات ظخمة و إذا لم يكن هناك مقابل لعطائك لا تواصل معهم كثيرا …طبعا هذا رأيي الشخصي …فللعطاء حدود ولا يجب أن يكون على حساب صحتنا أو حياتنا العائلية و لا على حساب عملنا …

الأيام الفارطة سلسلة حرائق في كل مكان و حرارة مرتفعة جدا في المقابل اليوم في باكستان هو عيد إستقلالهم لذلك دعى عمران خان لغراسة الأشجار هو منذ سنوات يغرس الأشجار في بلده كما أنه بطل لعبة الكريكيت طبعا هنا لا نلعبها و لا نعرفها فقط الدول التي كانت تحت التاج البريطاني يلعبونها ،كذلك البيسبول و الرڨبي …

كذلك ذكرى معركة اليرموك حيث هزم 36 ألف مقاتل مسلم بقيادة خالد إبن الوليد 240 ألف مقاتل من الروم.